أخبارنا[Style1]

الفن

أخبار خفيفة[Oneright]

طرائف وغرائب[Oneleft]

مقالات

تكنولوجيا وانترنت

قال رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان إن لبنان انتصر على إسرائيل في الحرب التي شنتها عليه عام 2006، وسينتصر عليها في أي حرب قادمة ودعا أردوغان –الذي بدأ مساء الأربعاء زيارة رسمية للبنان تستمر يومين- إلى أن تكون المنطقة كلها في موقف واحد ضد "القتلة الإسرائيليين" على حد تعبيره، كما انتقد إسرائيل انتقادا حادا، وطالبها بالتوقف عما وصفها بالأعمال التحريضية، وبالاعتذار لشعوب المنطقة.

وطبقا للجزيرة نت أضاف رئيس الوزراء التركي -في احتفال شعبي أقيم بعكار شمال لبنان- أن على إسرائيل أن تتراجع عن أخطائها، مؤكدا أنه في حال نشوب حرب جديدة فإن الخاسر لن يكون فقط من أبناء المنطقة، بل من مواطني إسرائيل أيضا وقد استهل أردوغان زيارته -التي تكتسي طابعا سياسيا واقتصاديا- بدعوة اللبنانيين إلى التفاهم لحل خلافاتهم بشأن المحكمة الدولية الخاصة باغتيال رئيس الوزراء الأسبق رفيق الحريري.

وأشار مراسل الجزيرة أنس بن صالح إلى أن الضيف التركي التقى في بداية زيارته -التي تحظى بمواكبة إعلامية لافتة- كبار المسؤولين، وعلى رأسهم رؤساء الجمهورية ميشال سليمان، ومجلس النواب نبيه بري، ومجلس الوزراء سعد الحريري.

وذكر بيان صادر عن رئاسة الجمهورية اللبنانية أن سليمان وأردوغان بحثا خلال اجتماعهما في القصر الرئاسي ببعبدا شرق بيروت "تعزيز العلاقات اللبنانية التركية ومستوى التعاون مع دول المنطقة" ونقل البيان عن أردوغان تشديده على "أهمية أن تبقى الساحة اللبنانية مستقرة سياسيا، وعلى التفاهم بين اللبنانيين من أجل إيجاد حلول للمواضيع ذات الصلة بالمحكمة الدولية" الخاصة بجريمة اغتيال الحريري.

«
Next
رسالة أحدث
»
Previous
رسالة أقدم

Top