أخبارنا

طالبتان بالفيوم تخترعان جهازا يحول المخلفات المنزلية لوقود


تمكنت الطالبتان تسنيم مصطفى عبد المنعم وياسمين محمود حسن بالصف الثانى الثانوى بمدرسة المستقبل التجريبى للغات بالفيوم من اختراع جهاز بسيط يحل مشكلة المخلفات العضوية المنزلية ويقوم بمعالجتها داخل المنزل وتحويلها لوقود صديق للبيئة بديلا عن البوتجاز والغاز المنزلى .

 الطالبتان اطلقتا علي الجهاز " البيوجاز " ويعتمد على استخدام المخلفات العضوية فى المنزل وتحويلها إلى غاز الميثان صديق للبيئة لاستخدامه كوقود منزلى واستخدام بقية المخلفات كسماد عضوى يستخدم فى الزراعات العضوية. 

وتؤكد الطالبتان أن الجهاز عبارة عن برميل صغير من البلاستيك متصل بماسورة من البلاستيك للغاز وماسورة أخرى من الحديد متصل بآخرها شعلة يتم استخدامها كبوتاجاز يتم وضع المخلفات العضوية فيه للتخمر لمدة أسبوع ويتم التفاعل بعد 23 يوما يخرج غاز الميثان وعند فتح المحبس من الماسورة الحديد يقوم بإشعال الشعلة التى تستخدم كوقود وبعد انتهاء الغاز نقوم باستخدام المخلفات سمادا عضويا فعالا ولا يتكلف الجهاز أكثر من 70 جنيها فقط.

ليست هناك تعليقات