أخبارنا

الإخوان يطلقون النيران على منزل مصطفى بكري بـ6 أكتوبر

قام عدد من العناصر الموالية لتنظيم الإخوان الإرهابي مساء الأربعاء 26 فبراير بإطلاق وابل كثيف من الأعيرة النارية على منزل الكاتب الصحفي مصطفى بكري أثناء تواجده وأسرته بمنزلهم بمنطقة السادس من أكتوبر
 
حيث تبادل حارسه إطلاق النيران معهم وفروا هاربين، مؤكدين إصرارهم على العودة لقتله
 
وكانت مجموعات من أعضاء جماعة تنظيم الإخوان الإرهابي قد احتشدوا أمام منزل الكاتب مصطفى بكري مستقلين 6 سيارات مختلفة الأنواع، مرددين هتافات معادية له وقاموا بإطلاق الأعيرة النارية بكثافة على منزله
 
وقام بكري بإبلاغ الشرطة التي انتقلت على الفور لمكان إطلاق النيران وتم إبلاغ النيابة العامة بذلك، وجارى التحقيق في الواقعة .


واكد بكرى أنه لن يغادر من منزله الكائن بمدينة السادس من أكتوبر، حيث أكد أن حشودا من أنصار جماعة الإخوان المسلمين يستقلون 5 سيارات، يحاصروه.
وقال في تغريدة له على موقع “تويتر”: لن أغادر بيتي ولو استشهدت وتهديدات القتله وهتافاتهم امام منزلي لن تزيدني الا صلابه ٠ ابلغنا الأمن ولازلنا ننتظر”.
وكان بكري قد أكد في تغريدة سابقة: أن “٥ سيارات وعليها حشود إخوانية يحاولون حصار منزلي في ٦ أكتوبر ويرددون هتافات ورجل أمن يطاردهم من امام المنزل”.

ليست هناك تعليقات